عاجل |وكيل الملك البلجيكي يعتذر للصحفي المغربي فيصل شيفو بالمحكمة العليا ببروكسل

8 ديسمبر 2020 - 8:12 م سياسة , أخبار دولية , أقسام أخرى , مستجدات , سياسة , مهاجرون حول العالم

بدأت صباح هذا اليوم ببروكسيل محاكمة المشتبه بهم و عددهم 13 شخص في قضية الهجوم الإرهابي الذي تعرض له المطار الدولي “زافينطم ” بالعاصمة البلجيكية يوم 16 مارس 2017.

وقد عرفت بداية المحاكمة تدخل المواطن البلجيكي ذو الأصول المغربية فيصل شيفو، هذا الشخص الذي تم إعتقاله بالخطأ من طرف الشرطة البلجيكية.

على اليمين صاحب القبعة و على الشمال فيصل شيفو

فقد بدأ فيصل شيفو في سرد الطريقة التي أُعتقل بها ظلما بعدما إدعت الشرطة أنه هو الشخص الثالث المعروف إعلاميا بصاحب القبعة الذي تواجد مع الإرهابيين اللذان فجرا مطار “زافينتم” بعدما رصدته الكاميرات وهو يخرج من المطار ليخبأ بأحد المنازل ببلدية ” أندرلخيت “.

مباشرة بعد إعتقال محمد أبرني الإرهابي صاحب القبعة الحقيقي تم إطلاق سراح فيصل شيفو إلا أنّ إسمه ظل مرتبط بهذه القضية لأكثر من أربع سنوات، فقد على إثر ها عمله ،كما عانى من مجموعة من الأمراض نفسية.

صباح هذا اليوم إعتذر وكيل الملك للشاب فيصل شيفو، إلاّ أن متتبعي هذه القضية أعتبرو هذا الإعتذار غير كافي بسبب كل ما عانى منه فيصل شيفو و كذلك لعدم تطرق الصحافة البلجيكية لهذا الخبر، علما أنها هي من نشرت صوره بعناوين عريضة و إتهمته بالإرهابي.

يذكر أن فيصل شيفو صحفي من بروكسل إشتغل كمحرر بمجلة ” بلاد تيفي ” سنة 2009 كذلك عمل في العديد من وسائل الإعلام البلجيكية والأجنبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *