كورونا | ما الخطأ وما الصواب في قرار إجبارية وضع الكمامات بالمغرب

7 أبريل 2020 - 2:15 م سياسة , أخبار وطنية , المرأة , صحة وطب , سياسة , كُتّاب وآراء , أقسام أخرى , مستجدات

عزيز شنوفي | لبلاد تيفي

لنكن واقعيين إيطاليا قبل الإعلان عن إجبارية وضع الكمامة أثناء الخروج الذي تبرره الضرورة عمدت الى توزيعها مجانا على بيوت الشعب بيتا بيتا وبكميات معقولة وبعد ذلك أعلنت في بلاغ رسمي أن ارتداء الكمامة أصبح إلزاميا وضروريا و كل من يخالف الأوامر سوف يعاقب طبقا لقانون الطوارئ الجاري به العمل .

أما الحكومة المغربية الحبيبة وبعد اعترافها اخيرا بأهمية الكمامات في التخفيف من الإصابة خرجت علينا ببلاغ رسمي في “السادسة مساءً” بإلزامية ارتداء الكمامة ابتداء من يوم “الغد” دون تمهيد او إعطاء فرصة لناس حتى باقتنائها إن وجدت اصلا بما يكفي في الصيدليات وكلنا نتذكر يا إخوان فضيحة المعقمات و القفازات والكمامات المختفية من الصيدليات طيلة الاسابيع الماضية .

اتساءل اليوم ويتساءل معي الجميع مادام ثمن الكمامة لن يتعدى 80 سنتيم لمٓ لمْ توزع هذه الكمامات مجانا على الشعب وهكذا نتفادى خروج الجميع لإقتنائها من جهة ومن جهة أخرى تضمن الدولة ان الجميع سوف يتوفر على تلك الكمامات خصوصا و نحن نعرف عصابة الاحتكار لاتفوت اية فرصة للإنقضاض على جيوب الشعب و من الغد سوف نسمع كلمة واحدة من تلك الصيداليات (مكاينش الكمامات تقاضاو لينا) او (كاين الكمامات لكن غير الغاليين) تغادر الصيدلية خائب الرجاء تستوقفك السلطة العمومية فين هي الكمامة ؟! خالفتي القانون عندك بروصي او عقوبة حبسية !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *