Search
136913215802351363744_0

رسالة من مدوخ الى رفاقه المداويخ المغاربة !

 

الى جميع الاخوة المقاطعون الاحرار نساءا و رجالا شبابا و اطفالا بدأت هذه الحملة الشريفة سلمية و استمرت سلميتها لأزيد من شهر من الزمن دون عنف او فوضى او اي شيء كما كان يدعي أهل الباطل في هذا الوطن و نحن نؤمن جميعا ان شعار خليه يريب او شعار خليه يعوم هو شعار سلمي في حد ذاته لا نريد فرض شيء بالقوة انما بالتجاهل فقط حتى تنخفض الأسعار و يصير لهذا الشعب قيمة بين الأمم إياكم ان تنجروا الى الفوضى او العنف مهما بلغ استفزاز المحتكرين لكم .. اياكم ان تتنازلوا عن ثوابتكم من هذه الحملة و مبادئكم حولها بدأت سلمية و سوف تستمر سلمية حتى النصر او الإفلاس لشركاتهم المحتكرة … طيلة شهر من عمر هذه الحملة المقدسة أبهرتم العالم بفيديوهات و صور و تصريحات و إبداعات سلمية مزجت بين السخرية و تراجيدية بين ماهو واقعي وما هو مجازي استعملتم في هذه المقاطعة اجمل النكت و خلقتم جوا ومناخا من المقاطعة النشطة بينكم و بين العالم .. جميع قنوات الدنيا حكت على حملتكم و مقاطعتكم جميع الاقلام كتبت عليها طوعتم مؤسسات اعلامية كانت في يدي اصاحب الشكارة ؛ اخرجتم شركات لم تكن يوما تحسب لكم اي حساب ببيانات و بلاغات و تبريرات و عروض مثيرة لشفقة ؛ اخضعتم مسؤولين للاعتذار حاكمتم وزراء و مسؤولين محاكمات شعبية فأفلستم شعبيتهم و انزلتموهم من ابراجهم العاجية .. منهم من اعتذر و منهم من برر و منهم من فر من الوطن بحجة زيارة بيت الله او زيارة دبلوماسية .. القول الان اصبح قولكم فلكم ماتريدون وعليه وجب ان نحافظ على هذه الأعطية الإلهية و الفكرة الجماهيرية التي اتحدتم عليها في ساعة واحدة وتوقيت واحد دون إيعاز من زعيم او نداء من ولي صالح فقط اجتمعتم في آن و أوان واحد على تبني خيار مجتمعي اساسه مقاطعة الاحتكار و محاربة الغلاء بالإستغناء و كل منكم يقول بينه و بين نفسه أنا اذا غلى علي شيء تركته فيعود أرخص مهما غلى فأضحت المقاطعة ثقافة وسلاحا شعبيا فتاكا ضد مصالح الحيتان و رموز الطغيان في هذا الوطن ؛ لكل ذلك اصبح لزاما علينا جميعا ان نواصل الإبداع تلوى الإبداع في هذه المقاطعة و من مادة الى مادة و من شركة الى اخرى حتى تنتصر الإرادة الشعبية ضد الإرادة الرأسمالية الغاشمة في هذا البلظ .. نحن جميعا نعلم اننا قد نتعرض لتشويش على هذه الحملة الشريفة لا لشيء الا لهذف تفريق وحدتنا و ضياع روح المقاطعة بيننا و الانفصال عن بعضنا البعض حتى تكف المقاطعة و تقف الحملة وتعود حليمة الى عادتها القديمة لكن هذه المرة بعد ان يكونو قد تمكنوا من الشعب و سيطروا على افكاره و أحلامه في العيش بوطن يتساوى فيه الغفير مع الوزير و الغني مع الفقير … المقاطعة صارت سياسة تصحيحية لوضعية اقتصادية و اجتماعية متأزمة..المقاطعة سلوك حضاري وجب المحافظة عليه من التخريب الفكري والفلسفي قبل التخريب المادي للحملة لذلك صار لزاما على جميع فئات الشعب ان يستثمر كل غالي و نفيس في الحديث و مناقشة هذه الحملة الشريفة و من جميع اوجهها و زواياها و الاستمرار في الابداع ولا تنسو أبدا هاشتاك و شعار الحملة المباركة في جميع تدويناتكم و خطاباتكم أمام العموم #مقاطعون و #خليه_يرب #خليه_يعوم .

توقيع عزيز الشنوفي  لبلاد تيفي

#كلنا_مقاطعوووووووووووووووووووووووووووووون




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *